استعراض الإنجازات التي تحققت في الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021

9 أبريل 2017

استعرضت سعادة مريم الحمادي، مساعد المدير العام للأداء والتميز الحكومي في مكتب رئاسة مجلس الوزراء بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، أهم النتائج التي تحققت في مختلف قطاعات وأولويات الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021 وذلك خلال أعمال اليوم الأول من "الاجتماعات السنوية لحكومة دولة الإمارات".


وتهدف رؤية الإمارات 2021، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" في اجتماع مجلس الوزراء في العام 2010، لأن تكون دولة الإمارات في مصاف أفضل دول العالم في شتى المجالات التنموية ولتحقيق مراكز متقدمة في مختلف المؤشرات الوطنية والعالمية وذلك بحلول العام 2021، الذي يتزامن مع الاحتفال باليوبيل الذهبي لقيام دولة الاتحاد.


وفي العام 2014، تم إطلاق الأجندة الوطنية لتحويل هذه الرؤية إلى واقع ملموس، حيث تنقسم الأجندة الوطنية إلى ستة محاور، تعدّ بمثابة أولويات وطنية تمثل ستة قطاعات رئيسية هي : الحفاظ على مجتمع متلاحم محافظ على هويته، وإرساء مجتمع آمن وقضاء عادل، وبناء اقتصاد معرفي تنافسي، وتطوير نظام تعليمي رفيع المستوى، وتطبيق نظام صحي بمعايير عالمية، والحفاظ على بيئة مستدامة وبنية تحتية متكاملة.


ولفتت الحمادي إلى أن الأرقام المتوفرة حتى الآن تؤكد حدوث تقدم كبير في مجالات وقطاعات حيوية عدة، وذلك وفق مؤشرات وطنية وإقليمية وعالمية .. وقالت سعادتها: "لا يزال أمامنا عمل طويل لبلوغ المستهدفات النهائية بحلول اليوبيل الذهبي للإمارات لكننا ماضون في الطريق الصحيح".


وعرضت الحمادي جملة من الإنجازات في قطاع المنظومة التعليمية، من بينها زيادة الإنفاق الحكومي على التعليم في السنوات الخمس الأخيرة، مبينة بأن من مستهدفات الأجندة الوطنية في هذا القطاع وضع طلبة الإمارات ضمن أفضل طلبة العالم في اختبارات تقييم المعرفة والمهارات في العلوم والرياضيات والقراءة، ووجود كادر متميز من القيادات والمعلمين المؤهلين، ذوي الكفاءات.


على صعيد المنظومة الاقتصادية، توقفت الحمادي عند إنجازات لافتة، من بينها احتلال الإمارات المرتبة الأولى عربياً في العديد من المؤشرات منها: مؤشر التنافسية العالمي ومؤشر الابتكار العالمي وتدفق الاستثمار الأجنبي، حيث تسعى الإمارات إلى مواصلة جهودها في التحول نحو اقتصاد معرفي تنافسي من خلال تشجيع الابتكار والبحث والتطوير.


أما في قطاع البيئة والبنية التحتية، فأشارت الحمادي إلى المراتب المتقدمة التي حققتها الإمارات في مؤشرات حيوية في جودة البنية التحتية بمختلف أشكالها .. ومن مستهدفات الأجندة الوطنية في هذا القطاع تحقيق بيئة مستدامة، وتحقيق التوازن بين التنمية الاقتصادية والاجتماعية.


وفي ما يتعلق بالمنظومة الصحية، لفتت الحمادي إلى تسجيل ارتفاع بيِّن في السنوات الثلاث الأخيرة في نسبة المنشآت الصحية المستوفية لمعايير الاعتماد، بما يخدم هدف الإمارات كي تكون من بين دول العالم ذات الخدمات والرعاية الصحية الأفضل.


وحرصت الحمادي على الربط بين أولويتين وطنيتين في إطار الأجندة الوطنية هما التلاحم المجتمعي وتعزيز منظومة الأمن والقضاء .. فعلى صعيد منظومة المجتمع، تم تسجيل معدلات مرتفعة في المؤشرات الوطنية للتلاحم الأسري والتلاحم المجتمعي ومؤشر الهوية الوطنية ومؤشر السعادة، بما يترجم مستهدفات الأجندة الوطنية.


إلى ذلك، استعرضت الحمادي بعض الجوانب في منظومة الأمن والقضاء، موضحة بأن من دعائم الأجندة الوطنية في هذا المحور السعي كي تكون دولة الإمارات البقعة الأكثر أماناً على المستوى العالمي وإرساء نظام قضائي فاعل. 

مشاركة

تحديث موقع رؤية الإمارات 2021

استعراض تقدم تحقيق مؤشرات الأجندة الوطنية في 6 أولويات

اقرأ المزيد

متابعة تطوّرات أعمال الفرق التنفيذية للأجندة الوطنية

عقدت حكومة دولة الإمارات لقاء موسعاً للفرق التنفيذية للأجندة الوطنية 2021، بحضور وزراء وعدد من وكلاء الوزارات والمديرين العامين، ورؤساء وأعضاء الفرق التنفيذية للأجندة الوطنية 2021، ومديري الاستراتيجية والمستقبل في الجهات الاتحادية المعنية بمتابعة المؤشرات الوطنية.

اقرأ المزيد

محمد بن راشد يشهد توقيع الوزراء على ميثاق الأجندة الوطنية

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، أن فعالية ونجاح الحكومات يقاس بالإنجازات والقدرة على تحقيق الأهداف في الوقت المحدد، وأن دولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان رئيس الدولة "حفظه الله"، نجحت في تقديم نموذج متميز للعمل الحكومي يعتمد على الوفاء بالتزاماتها وتحويل التحديات إلى فرص وإنجازات، وصولاً لتحقيق رؤيتنا الوطنية بأن نكون من أفضل دول العالم عام 2021 في ذكرى مرور 50 عاماً على قيام دولتنا.

اقرأ المزيد

الإمارات تستضيف الاجتماع الرابع لفريق التعاون التقني لبحث مؤشرات هدف التنمية الرابع للتعليم المستدام

انطلقت أمس فعاليات أعمال الاجتماع الرابع لفريق التعاون التقني حول هدف التنمية المستدامة الرابع الممتدة خلال الفترة 17 -18 يناير  والذي تستضيفه دوله الإمارات، وينظمه المركز الإقليمي للتخطيط التربوي بالتعاون مع معهد اليونسكو للإحصاء UIS بمشاركة 80 شخصية مرموقة يمثلون مؤسسات وطنية وإقليمية ودولية من مختلف أنحاء العالم، وذلك في فندق دوست تاني بدبي.
اقرأ المزيد

مريم الحمادي: إنجاز 71 % من أهداف الأجندة الوطنية لـ“رؤية الإمارات 2021”

كشفت مريم الحمادي، مساعد المدير العام للأداء والتميز الحكومي، مكتب رئاسة مجلس الوزراء والمستقبل، أنه تم إنجاز نحو 71% من الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021، حتى الآن مؤكدة ترابط أهداف التنمية المستدامة 2030 مع الأجندة الوطنية والخطط الاستراتيجية للجهات الاتحادية، وكذلك مع مئوية الإمارات 2071.
 
اقرأ المزيد